رئيس الجامعة : لا بد من وجود جهد مشترك بين مؤسسات الدولة في معالجة مشكلات البيئة
التكنولوجية تقيم مؤتمرها الدولي العلمي الثالث في البيئة والتنمية المستدامة

رجوع

رئيس الجامعة : لا بد من وجود جهد مشترك بين مؤسسات الدولة في معالجة مشكلات البيئة
التكنولوجية تقيم مؤتمرها الدولي العلمي الثالث في البيئة والتنمية المستدامة

أقام مركز بحوث البيئة في الجامعة التكنولوجية المؤتمر العلمي الثالث للبيئة والتنمية المستدامة للمدة من 15-16/11/2017 على قاعة مسرح الجامعة ، بحضور رئيس الجامعة التكنولوجية أ.د.أمين دواي ثامر ومساعديه للشؤون العلمية أ.د.علاء عبد الحسن عطية والشؤون الادارية أ.د.سامي ابو النون عجيل ومحافظ بغداد الأستاذ عطوان العطواني والدكتور ابراهيم بحر العلوم ومدير عام دائرة البعثات والعلاقات الثقافية الأستاذ الدكتور صلاح الفتلاوي وعدد من رؤساء الأقسام العلمية والهندسية وتدريسيي الجامعة .
وتضمن المؤتمر محاور متعددة في الملوثات البيئية والإدارة البيئية واستدامة الموارد الطبيعية والموارد المائية .
إذ ابتدأت فعاليات المؤتمر بتلاوة آي من الذكر الحكيم بعدها قراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق وعزف النشيد الوطني .
وألقى رئيس الجامعة التكنولوجية كلمة قال فيها : إن للبيئة أهمية كبيرة في حياتنا اليومية، فقد أصبح مفهوم البيئة أكثر انتشارا في المجتمع من ذي قبل وتقع على الجميع مسؤولية حمايتها ومعالجتها، مضيفا ان البيئة لها تحديات كثيرة، ففي السنوات الأخيرة تم انحسار الأمطار وقلة المياه الواردة عبر نهري دجلة والفرات والجفاف الذي ظهر على بلدنا والكثير من التصحر الذي ظهرت آثاره واضحة، فضلا على وجود الكثير من المشكلات في كيفية تدوير النفايات وكيفية معالجتها ، مؤكدا ان القضايا البيئية اصبحت حتمية بفعل تضافر العديد من العوامل التي اسهمت في وضعها بقائمة اولويات استرتيجيات التنمية المستدامة وان حجم التلوث في الحياة المعاصرة يعد اشد خطورة في ابعاده المؤثرة تتسبب تزايد حجمه واتساع نطاقه الجغرافي ليهدد الحياة البشرية ومختلف الموارد البيئية وجميع الكائنات الحية، مضيفا لا غنى من التوفيق ما بين التنمية المستدامة من جانب والمحافظة على الموارد الطبيعية من جانب آخر، مبينا لابد من وجود جهد مشترك بين كل مؤسسات الدولة منها وزارة النفط والصناعة والمعادن والصحة ويقع على عاتق مجلس محافظة بغداد بنحو عام في معالجة الكثير من المشكلات التي يجب ان يكون لاعيان واضحة من خلال البحوث التي ستلقى في هذا المؤتمر .
وبدأت فعاليات الجلسة الافتتاحية التي ترأسها أ.د.علاء عبد الحسن عطية مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية بإلقاء المحاضرة الافتتاحية للاستاذ الدكتور ابراهيم بحر العلوم وزير النفط الاسبق وعضو مجلس النواب العراقي بعنوان الصناعة النفطية بين الاستدامة البيئية ومتطلبات التنمية، بعد ذلك بدأت وقائع الجلسة العلمية الاولى التي ترأسها أ.د.رياض حسن هادي وم.د.صالح عبد الرضا الصالح مقررا ، وشملت ( 5 ) بحوث شملت المحاضرة الاولى للباحث أ.د.علي عبد الزهرة اللامي مستشار البيئة والأهوار هيئة المستشارين في رئاسة مجلس الوزراء بعنوان انضمام الأهوار إلى لائحة التراث العالمي ضمان لتنميتها المستدامة والثانية للسيد لواء العبيدي من المديرية العامة لحماية وتحسين البيئة في منطقة الوسط بعنوان البيئة في المنظور الاسلامي بين القرآن والسنة ، والثالثة القاها أ.م.د.محمود بربوتي بعنوان
Environmental Site Assessment for Polluted Locations in Iraq
والمحاضرة الرابعة كانت لفريق عمل التمنية المستدامة في وزارة التخطيط وبإشراف الدكتور حسين علي دواد بعنوان الطاقة المتجددة ودورها في تحقيق التمنية المستدامة اما المحاضرة الخامسة القاها أ.م.د.حسن كطوف جاسم من قسم علوم الارض من كلية العلوم في جامعة بغداد بعنوان تحديد بعض المناطق ذات المواصفات الجيولوجية التي تؤهلها في انتاج الطاقة الكهربائية من طاقة الرياح ، اما محاضرات اليوم الثاني فتضمنت 50 بحثا توزعت على قاعات مركز بحوث البيئة في القاعة الخضراء . وابدأت الجلسة الأولى برئاسة الدكتور فكرت مجيد حسن وأ.م.د.سعدي محمد ظاهر مقررا تضمنت 6 محاضرات ، وترأس الجلسة الثانية الاستاذ الدكتور عبد الرزاق طارش زبون وأ.م.د.صديق احمد قاسم وناقشت 6 بحوث ناقشت جميعها مواضيع البيئة المستدامة وكيفية معالجة مياه الصرف اما في قاعة المكتبة فبدأت وقائع الجلسة الاولى التي ترأسها أ.م.د.فارس حمودي العاني وأ.م.د.سحر احمد امين وشملت مناقشة 6 بحوث والجلسة الثانية برئاسة الاستاذ الدكتور ابراهيم مهدي عزوز وأ.م.باسم هاشم فرج مقررا ناقشت خلالها 6 بحوث وتم عرضها جميعا باللغة الانكليزية . اما في قاعات القاعة الزرقاء فكانت وقائع الجلسة الاولى ترأسها أ.م.د.عبدالله سعدون سلمان وأ.م.د.ازهار محمود حليم ناقشت خلالها 7 بحوث اما الجلسة الثانية برئاسة أ.م.د.زينب بهاء محمد وم. رنا رياض خليل ناقشت 6 بحوث اما قاعة الورش فكانت الجلسة الاولى برائاسة أ.م.د.طارق عبد حسين وم.م. طالب كامل عبد ناقشت خلالها 7 بحوث والجلسة الثانية برئاسة أ.م.د.محمود مهدي بريوتي وم. عفاف عبد الرحمن ايوب مقررا تضمن مناقشة 6 بحوث تخلل الجلسات مناقشات مستفيضة من قبل الحضور والمشاركين في فعاليات المؤتمر وفي نهاية المؤتمر القى الكلمة الختامية مدير مركز بحوث البئية أ.د.عبد الحميد محمد جواد وتم توزيع الشهادات التقديرية على جميع الباحثين المشاركين في وقائع المؤتمر .


المصدر: أعلام الجامعة

تاريخ النشر:20/11/2017